إسريتش نسا بمثابة جوجل للمواطن الولايات المتحدة، والبيانات الوصفية الوطنية الأجنبية

وثائق جديدة تسربت من قبل إدوارد سنودن تكشف عن العمل الداخلي لأداة قوية تستخدم من قبل وكالة الأمن القومي يسمى إكريتش، محرك بحث جوجل مثل التي تشترك في البيانات الوصفية للملايين من المواطنين والرعايا الأجانب.

وفقا للوثائق التي حصل عليها “اعتراض” من خلال المقاول السابق وكالة الأمن القومي الأمريكي إدوارد سنودن، يتم استخدام أداة إكريتش وكالة الأمن القومي لتبادل البيانات التي حصلت عليها وكالات الاستخبارات عبر منصة واحدة. وتشمل الشركاء وكالة الأمن القومي، وكالة المخابرات المركزية، مكتب التحقيقات الفيدرالي، دي والعديد من وكالات إنفاذ القانون المحلية الأخرى.

ويجري تقاسم ما يقرب من 850 بليون سجل من خلال محرك البحث. تتضمن سجلات البيانات الوصفية بيانات المكالمات الهاتفية ورسائل البريد الإلكتروني ومواقع الهواتف الجوالة والدردشات المستندة إلى الإنترنت. ولا تتوفر بيانات المواطنين الأمريكيين والأجانب فقط من خلال إكريتش، ولكن وفقا للنشر، فإن الكثير من المعلومات المخزنة تتعلق بالمواطنين الذين “لم يتهموا بأي مخالفات”.

أطلقت إكرتش في عام 2007، وقد صممت أصلا لتقاسم البيانات المستقاة من الشبكات المختلفة داخليا، من أجل تتبع تحركات المشتبه به، والشبكات المنتسبة والكشف عن الانتماءات السياسية أو الدينية. وتذكر مذكرة مؤرخة من هذا العام – على الرغم من من يعرف مدى تطور البرنامج منذ ذلك الحين – أن “محرك جوجل” مثل أول مشاركة على الإطلاق للبيانات الوصفية للاتصالات داخل مجتمع الاستخبارات الأمريكي.

يمكن للنظام على ما يبدو التعامل مع ما يزيد عن خمسة مليارات سجل جديد كل يوم، والبيانات الوصفية المحفوظة تكشف عن معلومات بشأن متى ومن الذين يتم إرسال رسائل البريد الإلكتروني ومتى ولمن المكالمات الهاتفية، ويمكن أيضا عقد موقع غس لجهاز المستخدم. مستخدمو محددات إدخال إكريتش، مثل عنوان البريد الإلكتروني أو رقم الهاتف، ثم تلقي صفحة من النتائج تعرض البيانات ذات الصلة – مثل سجلات المكالمات الهاتفية خلال فترة شهر أو رسائل البريد الإلكتروني المرسلة إلى عنوان معين.

ووفقا للنشرة فان اكثر من الف محللى فى 23 وكالة استخبارات امريكية يستطيعون الوصول الى بيانات محرك البحث. على الرغم من أن المحللين ليس لديهم إمكانية الوصول إلى محتوى رسائل البريد الإلكتروني أو المكالمات الهاتفية، على سبيل المثال، يمكن استخدام البيانات الوصفية في حد ذاتها للجمع بين أنماط المشتبه به والحاضر والأنماط المستقبلية المحتملة. “أداة التسوق وقفة واحدة” بدلا من ذلك بمثابة بوابة للمحللين لسحب المعلومات من قواعد البيانات المختلفة للحصول على لقطة من أنشطة المواطن.

وأكد متحدث باسم المكتب الأمريكي لمدير المخابرات الوطنية أن النظام يربط بين البرامج المأذون بها بموجب الأمر التنفيذي 12333 في عهد ريغان، والذي يسمح للنظام بالعمل دون أوامر محكمة لأنه يستهدف شبكات الاتصالات الأجنبية بدلا من ذلك من النظم المحلية. ودعا المتحدث الى تبادل بيانات الاستخبارات “احدى ركائز مجتمع الاستخبارات بعد 11 سبتمبر”، وقال ان المشاركة ضرورية لمنع ان تكون البيانات القيمة “موصلة بالوقود فى اى مكتب او وكالة واحدة.

؟ M2M السوق مستبعد مرة أخرى في البرازيل

مكتب التحقيقات الفيدرالي يعتقل أعضاء مزعومين من كراكاس مع موقف لاختراق مسؤولين حكوميين أمريكيين

ووردبحث المستخدمين على تحديث الآن لإصلاح الثقوب الأمنية الحرجة

البيت الأبيض يعين أول رئيس أمن المعلومات الاتحادية

الابتكار M3M السوق يترتد مرة أخرى في البرازيل؛ الأمن؛ مكتب التحقيقات الاتحادي الاعتقالات يزعم أعضاء الكراك مع موقف لاختراق المسؤولين الحكوميين في الولايات المتحدة؛ الأمن؛ وورد يحث المستخدمين على تحديث الآن لإصلاح الثقوب الأمنية الحرجة؛ الأمن؛ البيت الأبيض يعين أول رئيس الاتحادية مسؤول أمن المعلومات

Refluso Acido